Rifcity.net  - ريف سيتي بوابة الصمود رغم كيد الكائدين


HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon

ممارسات لا أخلاقية و سمسرة للأمن الخاص بالمستشفى الحسني بالناظور


ممارسات لا أخلاقية و سمسرة للأمن الخاص بالمستشفى الحسني بالناظور
ممارسات لا أخلاقية و سمسرة للأمن الخاص بالمستشفى الحسني بالناظور
 
محمد قاضي

إذا كنت من رواد المستشفى الحسني بالناظور فلا شك أنك لاحظت العديد من الممارسات التي يقوم بها الحراس التابعون للشركة التي فازت بصفقة تأمين المستشفى لكنك وقفت و ستقف مكتوف الأيدي في ظل الأوضاع التي يعيشها القطاع الصحي بالمنطقة رغم كل الشكايات المقدمة من المواطنين و الجمعيات.
عند باب مدخل المستشفى  مثلا نجد هناك بين إثنين إلى ثلاثة حراس أمن  لا تعرف مهماتهم  حقا  فلا تجدهم  إلا للقمع  و التحليق  في الزائرات ، و يدعون تطبيق التعليمات فقط حين يكون الأمر متعلقا بهضم حقوق بعض المستضعفين ، أما من  يدهم ببعض الدريهمات فهو يسير كمشغلهم تماما ،  مؤدب و مهدب و يسمح له  بالدخول   و يسهر على  مدهل المعلومات التي يحتاجها و التي لا يحتاجها . .
داخل أجنحة المستشفى تراهم يتحولون إلى أطباء  كما لو كان قد درسوا  الطب  في الجامعة ،بمجرد يجدون  مظاهر الثراء بادية عليك ينجذبون إليك و يساعدونك على كل الإجراءات إضافة إلى الأطباء الذين تريد معرفتهم ، و يمدوك بالرقم الهاتفي الخاص بالأطباء و يتحولون إلى  وسطاء أيضا .

و ما يحز في نفسك هي تلك المعاملة الغير أخلاقية التي يقومون بها تجاه الطبقة الكادحة من حكرة و إبتزاز و في بعض الأحيان الشتم و الضرب .

هذه ليست بحث الصدفة و لكن عاينت ناظور50 بعض الحالات ، و كنا من بين هذه الحالات .
فأين إدارة المستشفى و مندوبية الصحة ؟

أم أنها تغض الطرف عن هذه المعاملات لأنها تستفيد منها بشكل أو بأخر  .