Rifcity.net  - ريف سيتي بوابة الصمود رغم كيد الكائدين


HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon



لجنة المطالبة بالنقل الحضري لمدينة العروي تجتمع بوزارة الداخلية +تصريح


لجنة المطالبة بالنقل الحضري لمدينة العروي تجتمع بوزارة الداخلية +تصريح
لجنة المطالبة بالنقل الحضري لمدينة العروي تجتمع بوزارة الداخلية 
                               
  
                        لجنة المطالبة بالنقل الحضري بالعروي
بلاغ رقم 22
 
في إطار الترافع والمتابعة المستمرة لملف النقل الحضري بالناظور الكبير، وسعيا منا لتنوير الرأي العام المحلي والإقليمي حول كل مستجد في الملف . وبعد الجلسة الأولى من دورة أكتوبر 2015 العادية لمؤسسة التعاون بين الجماعات بالناظور الكبير وما صاحبها من جدل حول تأخر وزارة الداخلية عن التأشير على الملف. 
قامت لجنة الإعلام والتواصل بتقديم ملتمس مسائلة كتابي لسيد وزير الداخلية حول هذا التأخر ومال هدا الملف ، مسجل ومؤرخ بتاريخ 5/11/2015 بمديرية الجماعات المحلية بمقر وزارة الداخلية بالرباط تحت رقم 5984 DD1258 ، كما عقدت بنفس التاريخ لقاءا مع احد المسؤولين بالمديرية. بحيث أكد على آن الملف جاهز فقط هناك بعض المسائل التقنية التي سوف تعالج في الأيام القليلة المقبلة وبعدها سوف تحال من مصلحة النقل الحضري والتنقل للعامل المسؤول عن قطاع النقل بوزارة الداخلية لتأشير عليه . 
كما عقدت اللجنة  بتاريخ 6/11/2015 لقاءا مع السيد رئيس مؤسسة التعاون بين الجماعات بالناظور الكبير، من اجل التداول حول كل الحيثيات السابقة ومن اجل العمل المشترك للتسريع بإخراج هذا المرفق في اقرب الآجال ، بحيث أكد السيد الرئيس على موقفه الثابت إزاء هذا الملف وعلى عزمه العمل حتى تحقيقه وأيضا على انفتاحه على اللجنة وكل من له غيرة على هذا الإقليم. 
وعليه :
ـ فان لجنة المطالبة بالنقل الحضري بالعروي مستمرة في مسارها الترافعي، وستعمل على المساهمة البناءة والفعالة في تسريع إخراج هذا الملف لحيز الوجود.
ـ تجدد اللجنة دعوتها لمختلف الفاعليين و المتدخليين والمعنيين بهذا الملف إلى تضافر الجهود من أجل العمل المشترك. 
ـ تنبه المسؤولين عن هذا الملف إلى أن النقل الحضري أصبح ضرورة ملحة ولا يقبل أي تأجيل، وأي تأخر عن إخراجه لحيز الوجود ستكون له نتائج سلبية وخيمة.


عن لجنة الإعلام والتواصل 
                                                                                      
                                                                          العروي في 06 ـ11 ـ 2015.