Rifcity.net  - ريف سيتي بوابة الصمود رغم كيد الكائدين


HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon



عاجل :رئيس بلدية العروي الجديد يبدأ دورته الأولى بالقمع و الديكتاتورية و الكذب+فيديو


عاجل :رئيس بلدية العروي الجديد يبدأ دورته الأولى  بالقمع  و الديكتاتورية و الكذب+فيديو
رئيس بلدية العروي الجديد يبدأ دورته الأولى  بالقمع  و الديكتاتورية و الكذب+فيديو
ريف سيتي:

منع اليوم الأربعاء 7 أكتوبر 2015 الرئيس  الجديد لبلدية العروي  مجموعة من المنابر الإعلامية من تصوير  كل أطوار دورة أكتوبر الأولى  للمجلس البلدي ،مشيرا  لهم أن من حقهم تصوير النصف ساعة الأولى فقط ، وهذا بمباركة من الأغلبية المشكلة للتحالف  القائم بذات المجلس البلدي.  مخافة كشف  حقيقته و حقيقة  أغلب أعضاء ذات المجلس البلدي خلال مناقشة  جدول أعمال الدورة .
ومع الأسف الشديد الأعضاء الشباب الذين كنا نعتقد أن بإلتحاقهم ببلدية العروي  سنكتشف الكثير من الحقائق و نوصلها للرأي العام داخل و خارج أرض الوطن  وجدناهم حرصين على  تأييد القمع  و المنع.

حقيقة لمسناها   أيضا و هي أن الطابور الجالس على يسار الرئيس في الدورة   مكلف فقط بالتصويت على ما يراه    الضامن   لبقائه في بلدية العروي أكثر من  سالفه  .
عرف المجلس البلدي الحالي أن قوة الإعلام  قادرة  على  كشف مسلسل التمثيل  على الساكنة في بداية حلاقاته ،فقرر منعهم من القيام بواجبهم الأخلاقي  و الوطني  في تنوير الرأي العام  ، بشكل متقن ومدروس.
 و من مجمل  الأحداث التي كانت لتصل الرأي العام صوتا  و صورة ،تركيز الرئيس على  السومة الكرائية التي تدفعها  البلدية لمفوضية الأمن و أيضا   السومة الكرائية التي  تدفعها  لمنزل  مدير القباضة ،وفي نفس الوقت  منكرا  بطريقة ملتوية تواجد  الكثير من الأشباح  الذين تدفع بلدية  العروي أجرتهم دون قيامهم بمهامهم  و  يستنزفون  من ميزانية البلدية أكثر مما تستنزفه  مفوضية الأمن  ومنزل مدير القباضة  بكثير.حيث إعتبر الأمر مجرد كلام  مقاهي  رغم أنه صادر من  أعضاء  تحالفوا معه  ليصبح رئيسا.
كذب الرئيس لم يدم طويلا فمداخلة أحد الأعضاء و المكونين أيضا  لنفس التحالف  أكدت  أن الرئيس يكذب حقا على الرأي العام حيث وضح و دون شعور أنه هناك فعلا موظفين أشباح...
ومن جملة ما كذب فيه الرئيس هو محوة  العروي التي يعد ببنائها رغم أن البلدية لم تشتري بعد الأرض  التي تتواجد عليها رفقة السوق   مما  جعله محرج بعد توضيح من الكاتب العام...
ترقبوا زوارنا الأعزاء المزيد من التفاصيل  في مقالات جديدة إن شاء الله :