Rifcity.net  - ريف سيتي بوابة الصمود رغم كيد الكائدين


HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon



برنامج أمينة شوعة يناقش زيارة الوزير بنعتيق إلى ألمانيا والإعلامي جمال بوشيخي ينتقد جمعيات تسترزق على حساب العلم الوطني


برنامج أمينة شوعة يناقش زيارة الوزير بنعتيق إلى ألمانيا والإعلامي جمال بوشيخي ينتقد جمعيات تسترزق على حساب العلم الوطني
ريف سيتي

نعتذر عن عدم تسجيل اللقاء كاملا لأسباب تقنية خارجة عن إرادتنا

استضافت الإعلامية المتميزة أمينة شوعة في حلقتها ليوم الأحد 18/03/2018 عدد من الفاعلين الجمعويين والإعلامي جمال بوشيخي وذلك لمناقشة زيارة وزير الجالية السيّد عبد الكريم بنعتيق إلى ألمانيا مع وفد مهم يتكون من مسؤولين عن الجمارك والضرائب والمحافظة العقارية وصندوق الضمان الإجتماعي وصندوف مقاولات المغرب وكذا المعهد الملكي للّغة الأمازيغية،وقد قام  الوزير  بزيارة كل من مدينة فرانكفورت ودوسلدورف حيث إلتقى أفراد مغاربة العالم  من كفاءات ورؤساء الجمعيات.

لقاء الأستاذة شوعة إستضاف السيدة وفاء الغيفاري مقاولة تنتمي لجمعية أطلس سوسيوإجتماعية بفرانكفورت والسيد تايتاي محمد فاعل جمعوي من مدينة بريمن والسيد سعيد ولادبراهيم عن جمعية ثويزة والإعلامي السيد جمال بوشيخي من مدينة فرانكفورت.

الضيوف تحدثوا عن النقاط التي أثيرت خلال إجتماعات الوزير بنعتيق بأفراد الجالية والمشاكل التي تقف عائقا في طريقهم وتحلّ دون إستثمار أفراد الجالية في وطنهم الأم خصوصا التعقيدات في المساطر الإدارية والتماطل من طرف موظفي الإدارات المغربية في
التعامل مع ملفات أفراد الجالية، وكذا تسهيل عملية العبور و إحداث خط جوي مستمر على طول السنة إلى مطار العروي وغلاء التذاكر المبالغ فيه.
كما طرح السيد ولاد براهيم مشكل العراقيل التي تضعها مافيا العقارات في وجه المستثمرين القادمين للإستثمار في المغرب ما يجعل أفراد الجالية تتخلى عن فكرة الإستثمار في الوطن الأم لأن لا أحد يمكن أن يستثمر في بيئة مليئة بالمخاطر وتخلو من الإحساس بالثقة والطمأنينة التي يجب ان يوّفرها المغرب للمستثمرين.
وطرحت السيدة وفاء الغيفاري مسألة الضرائب المفروضة على سيارات أفراد الجالية الموقوفة في المغرب طول السنة ورغم ذلك يضطرون لدفع الضرائب عليها، كما تطرقت أيضا إلى ضرورة أن تعمل الدولة على توفير مدرّسين لتلقين أبناء الجالية اللغة العربية
للحفاظ على هويتهم المغربية كما ذكرت نفس المتدخّلة أن المغرب بلد غني بالثروات والخيرات وجب على الدولة إستثمارها.

الزميل الإعلامي جمال بوشيخي سرد جميع حيثيات اللقاء بفرانكفورت و العديد من النقاط حيث أثنى على الوزير بنعتيق لتواضعه وحسّه العالي بالمسؤولية  كما أثنى أيضا على القنصل العام بفرانكفورت السيد أشكالو وموظفي القنصلية الذين قاموا بمجهودات يشكرون عليها من أجل إنجاح لقاء فرانكفورت الذي نظم على مستوى راقي والأهم هو أن اللقاء تم في فرانكفورت حيث كان سابقا ينظم في دوسلدورف أو إيسن وهذا كان  يشكل عائقا أمام أفراد الجالية نظرا لبعد المسافة وعناء السفر.
كما حثّ البوشيخي أفراد الجالية بالعمل على مطالبة الجهات الألمانية بالحقوق التي يكفلها الدستور الألماني لجميع المواطنين في ألمانيا ومنها حقّ تدريس اللغة العربية في المدارس الألمانية، كما ذكر أن العديد من أفراد الجالية الذين ألتقى بهم بعد اللقاء عبروا عن سخطهم لعدم دعوتهم إلى لقاء السيد الوزير بنعتيق لأنهم كأفراد غير ممثلين من طرف تلك الجمعيات التي حضرت اللقاء.
وذكر نفس المتدخل أن الحضور ترواح بين 250و300 مشارك وتم طرح مايناهز 78 سؤال خصص لطرحه 2 دقيقتين لكل متحدث، إلا أن البعض أختار الإحتفاظ بالميكروفون لأكثر من 8 دقائق مفوّتا بذلك الفرصة على الآخرين، الشئ الإيجابي ربما كان هو طرح 12 جمعية سؤال موحّد ألقاه السيّد لعرايشي أحمد عن مسجد طارق إبن زياد.
البوشيخي ذكر أيضا أنه كانت بعض المناوشات بين أعضاء الجمعيات لكن الحمد لله مرّت بسلام، كما لم تخلو  مظاهرة مجموعتين من حراكي الريف أمام الفندق الذي احتضن اللقاء من نعت الضيوف إلى الفندق بالعياشة.
كما انتقد الإعلامي جمال بوشيخي في آخر تدّخله  إسترزاق بعض الجمعيات على حساب القضايا الوطنية وخاصة قضية الصحراء المغربية والإكتفاء برفعها العلم الوطني في إحتفالات عيد المسيرة أو عيد العرش، في حين يجب على الجمعيات والحقوقيين والكفاءات المغربية العالمية من محامين وعمداء مدن ورؤساء برلمان بل أيضا وزراء في بلدان أوروبية رائدة  ومنها ألمانيا بالخصوص، لذى وجب عليهم أخذ المبادرة والدفاع عن الوحدة الترابية المغربية خصوصا وأن المغرب يعرف هجمة شرسة من طرف حفنة من المرتزقة التي تحاول التشويش على المغرب في المحافل الدولية.
كما طلب المتدخل دائما من السيد الوزير التدخل لتمديد وقت برنامج الأستاذة شوعة بإعتباره المتنفس الوحيد
للجالية المغربية المنحدرة من الريف.