Rifcity.net  - ريف سيتي بوابة الصمود رغم كيد الكائدين


HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon

الوصول إلى مكان تواجد الناظوريين المفقودين في تونس +فيديو


الوصول إلى  مكان  تواجد الناظوريين المفقودين  في تونس +فيديو
الوصول إلى  مكان  تواجد الناظوريين المفقودين  في تونس +فيديو
ريف سيتي:
يعد  كل  المحاولات  التي  قامت  بها  عائلات المفقودين  الثلاث من إقليم  الناظور:
البيعقوبي محمد المزداد سنة  1983  يقيم  بأزغنغان  وكان يشتغل في إحدى مرافق مطار وجدة أنجاد

 عبلاوي محمد المزداد سنة  1995 يقيم    بالعروي  كان  يشتغل  حلاق  و أخر مكان إمتهن فيه الحلاقة في المحل المتواجد  في المسجد المركزي بالعروي.

زهير كروش المزداد   سنة  1988   من الكبداني يشتغل كذلك  في إحدى مرافق  مطار وجدة أنجاد
 
هؤلاء الشبان إختفوا  في  تونس منذ شهرين و نصف   تقريبا و  تطرقنا   لإختفائهما  في مقالين  مرفوقين  بصورهم  و شهادة   مصورة  لأخ  أحدهم .كما  تجدونها  في هذا الرابط
بالضغط على كلمة هنا 
كما  أن  عائلاتهم   أرسلوا  فاكس  إلى القنصلية  المغربية  بتونس،تنفيذا   لطلب موظف  في قسم  الشؤون  الإجتماعية.دون تلقي أي جواب منه.
 
ورغم  كل الإتصالات  التي  أجريت    بإتجاه  ذات  القنصلية  و  التي  حالفنا   الحظ  في  بعض منها  و التحدث  مع  موظفيها  ،و  الذين  لم  يأخذوا  معاناة  عائلات   الشباب  بالجدية التي  تستحقها.
     وكان التسويف   و التماطل  و  الوعود  المزيفة سيدة  الموقف من موظف  الشؤون الإجتماعية  بالقنصلية  المغربية  في تونس ،كما  ستجدون   في الفيديوهات  أسفله
من غير مبادرة  نائب  القنصل العام و الذي  طمأن عائلات  المفقودين  بإحتمال تواجدهم  في السجن كما  أخبرته  السلطات التونسية على حد قوله.وهذا بعد  الإتصالات  الكثيرة بذات القنصلية و التي أدرجنا ثلاثة منها فقط في الأسفل.وقد تفاجأ حين أخبرناه أن الفاكس أرسل إلى  القنصلية منذ شهر تقريبا.وهذا إن دل على شيء  فإنما يدل على أن موظف قسم الشؤون الإجتماعية  لا يقوم بواجبه  الذي أسند إليه هناك على أكمل وجه .

ولقد أكد خبر تواجدهم في السجن  تونسي  إتصل  بأخ أحد المفقودين .
 
ومن هذا المنبر  نتساءل   عن  دور  هذه  القنصليات     في   مثل  هذه الحالات   الحرجة و  الخطيرة   و التي  تتعلق  فقط بإختفاء  شباب  بمجرد نزولهم  في مطار قرطاج   بتونس.؟؟
للإشارة     حين يسعفنا الحظ  في  إستقبال  رد  الموظفة المحترمة ، وتمرير  الإتصال  إلى  موظف  الشؤون  الإجتماعية   يظهر  لنا  من خلال  صوته  أنه  كان  غارقا  في النوم وهذا  الموظف  إطلع  على جميع  تفاصيل القضية   في موقع  ريف سيتي  بعد إخباره  بذلك منذ شهر تقريبا.
و لقد  كانت  المفاجأة   كبيرة من  عائلات المفقودين  حين إتصال  تونسي   من  تونس  يخبرهم  عن مكان  الشباب  ، في الساعة   التي كانوا   ينتظرون  من القنصلية تأكيد  ما ألمح إليه نائب القنصل  بعد مده بالأسماء و  إخبارهم بمكانهم  و  الذي  لم يكن  إلا  سجن من سجون عاصمة تونس .