Rifcity.net  - ريف سيتي بوابة الصمود رغم كيد الكائدين


HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon

الشاب الطيب و الخلوق حكيم الحمداوي يغادرنا على حين غفلة إلى دار البقاء تاركا أثر طيبته و حسن أخلاقه بين الجميع


الشاب الطيب و الخلوق حكيم الحمداوي يغادرنا على حين غفلة إلى دار البقاء تاركا  أثر طيبته و حسن أخلاقه بين الجميع
ريف سيتي:

"يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وأدخلي جنتي"، بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره يتقدم كافة أفراد طاقم "ريف سيتي" بخالص العزاء والمواساة إلى عائلة الحمداوي، في وفاة  المرحوم حكيم الحمداوي الذي وافته المنية في إحدى مصحات مدينة وجدة، بعد زوال اليوم السبت 30 يونيو بعد وعكة صحية مفاجئة، سائلين الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يتقبله في الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقاً، ونسأل الله تعالى أن يرزق عائلته الصبر والسلوان، إنه سميع مجيب، وإنا لله وإنا إليه لراجعون.

للإشارة فالفقيد حكيم الحمداوي من خيرة شباب العروي و معروف رحمه الله بطيبته و حسن خلقه مع الجميع ،و قد تأثر الكثير من معارفه و أصدقائه بنبأ وفاته الذي نزل كالصاعقة على كل من سبق أن تعرف بذات الشاب رحمه الله و أسكنه فسيح جناته.


إنا لله و إنا إليه راجعون .

الشاب الطيب و الخلوق حكيم الحمداوي يغادرنا على حين غفلة إلى دار البقاء تاركا  أثر طيبته و حسن أخلاقه بين الجميع