Rifcity.net  - ريف سيتي بوابة الصمود رغم كيد الكائدين


HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon HTML5 Icon



الزميل الفاضل محمد ليلي ينشر توضيحا حول إستقالته للراي العام


الزميل الفاضل محمد ليلي ينشر توضيحا حول إستقالته  للراي العام
الزميل الفاضل محمد ليلي ينشر توضيحا حول إستقالته  للراي العام 
 
ريف سيتي:

بعد المحاولات المتكررة لأحد تجار الدين من  المنسوبين إلى الرقاة  الغير الشرعين بمدينة العروي،لتشويه سمعة أحد القائمين على موقع ريف سيتي  و محاولة الإنتقام منه ، بعد نشره فيديو يتحدث فيه عن  بعض الرقاة المتاجرين  في الدين .
 


خرج الزميل محمد ليلي بتوضيح للرأي العام ، بعد أن أدرج هذا المريض النفسي  إسمه في  كثير من
 تدويناته و تعاليقه،كلها  تهاجم الزميل الدهري بأسلوب ينم عن الحقد الدفين  و اللؤم الكبير الذي يتمتع به من  يوهم الناس أنه معالج و طبيب قرأني.
 
. إن هذا الشخص  ما يحمله من من قرأن كريم كمثل الحمار يحمل أسفارا  

وتعاليقه و تدويناته التي طالت الزميل الدهري  خير دليل على ما نقول.
وقد تحدث الزميل ليلي بشكل واضح  عن  أسباب إستقالته و أكد في لقاء جمعه بالطاقم قبل الإستقالة التي تقبلت منه مراعاة  لظروفه العائلية و الدراسية ،أن من أهم هذه الأسباب كانت من الضغوطات المباشرة و الكبيرة  و الخطيرة لنفس الراقي عليه،الذي كان يوهم  الساكنة أن إسمه الحاج محمد ، وما كان هذا الإسم إلا إسما مستعارا لخداع المواطنين.

كما أن ذات الراقي و الذي يكتري منزلا بحي الفرح  يملك منزلا بالناظور و منزلا  أخر بأزغنغان و يتقاضى 7000 درهم من الدولة  الهولاندية ،وما إكترى المنزل بالمدينة إلا ليتاجر في الرقية الشرعية...بعيدا عن موطنه الأصلي المعروف فيه.
سنترككم مع توضيح الزميل محمد ليلي و إن عاد هذا  الخائن  سنعود و بتفاصيل أكثر.

الزميل الفاضل محمد ليلي ينشر توضيحا حول إستقالته  للراي العام